الإمارات تواصل الدعم ونحن نواصل الشكر
الثلاثاء 2015-11-03 03:17:28

مواقف تاريخية متميزة لدولة "الأمارات العربية المتحدة "مواقف سجلها وسيسجلها التاريخ للأجيال المتعاقبة فيها برزت الأمارات وفيها حظرت الأمارات ووقفت بكل امكانياتها "العسكرية والامنية والاقتصادية "وقدمت لأبناء الشعب الجنوبي كافة أنواع الدعم وفي شتى مناحي الحياة ... ولم تقتصر مواقف دولة الأمارات على الدعم العسكري في المشاركة للدفاع عن ارض الجنوب وشعبها الذي تعرض لأبشع انواع العدوان الهمجي الحاقد الذي قاده المخلوع صالح وحلفائه !

عدوان قتل فيه الطفل والمرأة والشباب عدوان لم يميز بين عسكري او مدني لتعيش فيه الجنوب وشعبها في اقسى الظروف وابشعها عبر تاريخها المعاصر

وكان لدولة الامارات العربية المتحدة حضور اولي فشاركت في معارك تحرير مدينة "عدن "وسقط اول شهيد من الدول الشقيقة في معارك الجنوب سقط من دولة الأمارات الشهيد "الكعبي "يرحمه الله الذي كان دمه الزكي عنوان للروابط الوثيقة والعلاقات التاريخية بين دولة الأمارات ودولة الجنوب !

تلك العلاقة التي كانت اخوية صادقة مد فيها يد العون للشعب الجنوبي الشيخ "زائد بن سلطان" يرحمه الله وارتبط بعلاقات وطيدة مع شعب الجنوب وكل قادتها التاريخيين ...وهكذا كانت الأمارات في عهد زايد الذي لم يمت وسيظل في قلب وعقل ووجدان كل ابناء الجنوب .

واليوم لازال زايد الخير بيننا بمواقفة الاخوية التاريخية ممثل بالقادة الحكماء لدولة الأمارات الذي ساروا على درب زايد الخير فجعلوا من تاريخية الملأ بالمواقف الاخوية الداعمة للجنوب وشعبها جعلوها ثابته لا تتزحزح حتى شعر ويشعر اليوم شعب الجنوب ان الشيخ زايد يرحمه الله لم يرحل وما تقدمه "دولة الأمارات" اليوم من الدعم السخي وفي شتى مناحي الحياة للشعب الجنوبي .

لا يسعنا هنا الا ان نتقدم بخالص الشكر والعرفان لدولة الامارات حكاما وشعبا قدموا ولازالوا يقدمون مواقف تاريخية ستظل جزء لا يتجزأ من تاريخ شعبنا النضالي الذي يرفض الظلم والعدوان والاحتلال كما رفض ويرفض كل انواع التأمر على الاشقاء والاصدقاء من قبل اشقاء خانوا الوحدة واحتلوا الجنوب بقوة السلاح وتأمروا على الاشقاء الى ان اراد الله ان نقف نحن وهم في خندقا واحدا للدفاع عن ارضنا الجنوب لاسواها! ونسأل الله عز وجل ان تكمل الدول الشقيقة جميلها وموقفها تجاهنا حتى تعلن الجنوب استقلالها الكامل وعودة عاصمتها عدن لنكن وطن وشعب سيحتفظ بالوفاء للاشقاء ولن يكون الا الدرع والحصن الحصين لدول الخليج العربي والامن والاستقرار في العالم .

 

رابط المقال : http://www.shibamnews.com/articledetails.php?aid=4676