ملك البحرين: جهود خادم الحرمين جنبت المنطقة الكثير من الأخطار
واس (الرياض)

أقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في قصر العوجا بالدرعية، أمس، مأدبة غداء، تكريما لأخيه جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين ومرافقيه بمناسبة زيارته المملكة.

وقبيل المأدبة، جرى استعراض العلاقات الأخوية الوثيقة بين البلدين الشقيقين، بالإضافة إلى استعراض مستجدات الأحداث في المنطقة.


حضر مأدبة الغداء صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، وصاحب السمو الملكي الأمير تركي الفيصل بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن سعود بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير طلال بن سعود بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الأمير خالد بن سعد بن فهد، وصاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، وصاحب السمو الأمير فهد بن عبدالله بن مساعد، وصاحب السمو الملكي الأمير سطام بن سعود بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الأمير نواف بن عبدالله بن محمد، وصاحب السمو الملكي الأمير نهار بن سعود بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وصاحب السمو الملكي الأمير حسام بن سعود بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن سلطان بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن فهد بن سلمان، وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز، وعدد من أصحاب السمو الملكي الأمراء والوزراء وكبار المسؤولين والوفد المرافق لجلالة ملك مملكة البحرين.


وأكد جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، أن الجهود المباركة والمبادرات الخيرة والمقدرة التي يبذلها أخوه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، كان لها بالغ الأثر في تجنيب المنطقة الكثير من الأخطار، وهي جهود تجسد الدور الرائد والقيادي المستمر الذي تضطلع به المملكة العربية السعودية خاصة في هذا الوضع الإقليمي الحرج والدقيق.


وقال لدى وصوله الرياض أمس: «يسرنا ونحن نصل إلى المملكة العربية السعودية الشقيقة، أن نعرب عن سعادتنا للالتقاء مجددا بأخينا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله تعالى ورعاه -، ونؤكد من خلال هذه الزيارة على حرصنا على تعميق العلاقات التاريخية بين بلدينا وشعبينا الشقيقين اللذين تربطهما وشائج القربى والمصير المشترك، وذلك استمرارا للنهج الراسخ في التواصل، وتجسيدا للرغبة المشتركة في تنمية وتوطيد هذه العلاقة التي تزداد رسوخا ومتانة مع مرور الزمان، والدفع بوتيرة التعاون وتطوير آليات التنسيق المتبادل في مختلف المجالات، لخدمة المصالح المشتركة وتلبية تطلعات شعبينا الشقيقين في تحقيق المزيد من التطور والنماء».


وأضاف قائلا: «إن لقاءنا بأخينا خادم الحرمين الشريفين، سيكون فرصة لتبادل الرؤى ووجهات النظر حول التطورات والمستجدات التي تشهدها المنطقة، وذلك بهدف التوصل إلى الأطر الضامنة والسبل الناجعة لمواجهة التهديدات الكثيرة والتحديات المختلفة التي تواجه دولنا، وبما يضمن تعزيز أمنها وترسيخ استقرارها».
وسأل جلالته المولى عز وجل أن يديم على البلدين والشعبين الشقيقين نعمة الأمن والاستقرار والرخاء والازدهار وأن يوفق الجميع ويسدد الخطى لما فيه خير الشعبين والبلدين والأمتين العربية والإسلامية.


وكان جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين قد وصل أمس إلى الرياض، في زيارة للمملكة، وكان في مقدمة مستقبليه بمطار قاعدة الرياض الجوية، أخوه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-.


كما كان في استقبال جلالة ملك مملكة البحرين الشقيقة، صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.


بعد ذلك صافح جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، مستقبليه، صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية، وعددا من المسؤولين. كما صافح خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - أعضاء الوفد المرافق لجلالة ملك مملكة البحرين.


وبعد استراحة قصيرة في صالة التشريفات بالمطار صحب خادم الحرمين الشريفين، أخاه جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين، في موكب رسمي إلى قصر العوجا بالدرعية.


وقد غادر ملك مملكة البحرين الرياض أمس، بعد زيارة للمملكة، وكان خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- قد ودع جلالته لدى مغادرته قصر العوجا بالدرعية.
كما كان في وداع جلالته بمطار قاعدة الرياض الجوية صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، وسفير مملكة البحرين لدى المملكة الشيخ حمود بن عبدالله بن حمد آل خليفة، وعدد من المسؤولين وأعضاء سفارة البحرين في الرياض.

رابط الخبر : http://www.shibamnews.com/newsdetails.php?nid=20235